التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

نبات خبز النحل

نبات خبز النحل
الإسم العلمى Borago officinalis
يتبع الفصيلة الحمحمية Boraginaceous بالعربية (خبز النحل أو لسان الثور أو حمحم أو حماحم أو أبو العرق أو أحيون)
تعود تسمية هذا النبات بخبز النحل إلى كونه غنى بغبار الطلع والرحيق والتى يستخدمها النحل فى تغذية يرقات الذكور والعاملات حيث يطلق اصطلاحاً فى مجال تربية النحل على غذاء الحضنة المكون من العسل وغبار الطلع لذا يسمى خبز النحل.
مقـــدمـة : كثر الحديث فى الآونة الأخيرة عن نبات خبز النحل لذا يجب التعريف على هذه النبتة وأهميتها للنحل والمزارع وكذلك مواعيد زراعتها والتربة المناسبة وعمليات الخدمة التى تحتاجها هذه النبتة.
ونبات خبز النحل نبات حولى شتوى موطنه الأصلى جبال فارس ومنها انتشر إلى مناطق كثيرة فى البلاد العربية وأصبح يزرع فى مناطق تربية نحل العسل خصوصاً فى انجلترا وفرنسا.
ويزرع حالياً فى مصر لفوائده الاقتصادية العالية حيث يستخدم كنبات طبى لعلاج العديد من الأمراض كما يستخدم كمصدر من مصادر حبوب اللقاح الهامة لتقوية طوائف نحل العسل وبالتالى زيادة إنتاج العسل فى خلايا النحل خاصة وأن إنتاجه للأزهار يكون فى فترة حرجة بالنسبة للنحل وهى …
آخر المشاركات

(ما وراء المبيدات الحشرية)

(ما وراء المبيدات الحشرية)
>
إفرازات "عسل النحل" للحشرات ، الملوثة بالمبيدات الحشرية النيكوتينية ثم تأكلها الحشرات الأخرى ، والطيور تساهم في تهديد واسع
توضح دراسة حديثة ، نشرت في دورية وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم ، وجود احتمال لتعرض الحشرات النافعة لمبيدات الآفات النيكوتينوتيد - البق الدقيقي، في هذه الحالة. قد يكون هذا الاكتشاف ذا صلة أيضًا بالحشرات والتي يمكن أن يتتغذى على النباتات الملوثة بالنيكونوتينات وإفراز ما يسمى "عسل النحل" الذي تستهلكه الحشرات النافعة. إن "الإصلاح" الأساسي للقضاء على الحشرات والملقحات - والذي يتسبب بشكل رئيسي في استخدام المبيدات الحشرية وتدمير الموائل وتأثيرات المناخ سريع التغير - هو بالطبع التوقف عن استخدام هذه المركبات السامة في الزراعة.
أكثر الطرق شيوعًا لتعرض الحشرات النافعة للنيونيكوتينويدات هي من خلال رحيق الأزهار وحبوب اللقاح الملوثة. يعد اكتشاف متجه "عسل النحل" هذا أمر مهم لأنه قد يؤثر على الحشرات أكثر بكثير من استهلاك الرحيق وحبوب اللقاح ، نظرًا لأن الندوة العسلية أكثر وفرة ، خاصة في الحقول الز…

نوعًا معينًا من مستخلصات الفطر يمكن أن يساعد نحل العسل في مكافحة فيروس مدمر

نوعان من الفطر ينقذان النحل من فيروس قاتل كشفت دراسة حديثة نُشرت في مجلة Nature Science Reports ، أن يُشتبه في أنه يساهم في موت النحل على نطاق واسع في السنوات الأخيرة.

وقد أجريت هذه الدراسة الجديدة من قبل الباحثين في جامعة ولاية واشنطن ، بمساعدة من وزارة الزراعة الأميركية واحدي منظمات الرعاية الزراعية.

النحل يموتون بأعداد هائلة بمرض يسمى "اضطراب انهيار المستعمرة" ، أحد الأسباب الهامة للوفيات هو طفيلي يدعى فاروا المدمر. وهو نوع من السوس الصغير يبلغ طوله ثمانية ملليمترات يغزو خلايا نحل العسل في جميع أنحاء العالم، ويثبّت نفسه علي جسد النحل ويتغذى على أجسادهم ، وهي عملية تنقل فيروس الحمض النووي الريبي المدمر.

ووجد الباحثون أن مستعمرات النحل التي أعطيت خلاصة الفطريات من أمادو وفطريات الريشي شهدت انخفاضًا بمقدار 79 ضعفًا في فيروس الجناح المشوه وتقليل 45000 ضعفًا في فيروس بحيرة سيناء.

ويقول أحد كاتبي ورقة البحث ، أستاذ علم الحشرات بجامعة WSU ، ستيف شيبارد ، إنه يأمل أن تجعل هذه النتيجة هذا الفيروس القاتل شيئًا من الماضي.

ويعمل مختبر شيبارد مع شركة تدعى Fungi Perfecti ، والتي…

مبيدات الأعشاب المستندة إلى الغليفوسات تقتل الخلايا السرطانية وليس لها "سمية كبيرة" للبشر؟

مبيدات الأعشاب المستندة إلى الغليفوسات تقتل الخلايا السرطانية وليس لها "سمية كبيرة" للبشر؟ دراسة أخرى تقول "نعم" - لكن ماذا يعني ذلك؟ كاميرون الإنجليزية | 31 يوليو 2019   في حين تحارب شركة باير العملاقة في مجال التكنولوجيا الحيوية آلاف الدعاوى القضائية التي تزعم أن قاتل الأعشاب Roundup يسبب السرطان ، فقد أشارت العديد من الدراسات التي نشرت على مدى السنوات الست الماضية إلى أن الجليفوسات ، وهو العنصر النشط في مبيد الأعشاب الذي تم تعريضه لسوء الحظ ، قد يحظر بالفعل نمو خلايا السرطان. تعتبر الورقة التي نشرت في 24 يونيو في مجلة العلوم البيئية والصحة ، الجزء ب هي الدراسة الرابعة من نوعها منذ عام 2013 التي تشير إلى أن تقرير الجولة قد يكون له خصائص مقاومة للسرطان. أفاد المؤلفون أن المواد المركبة- المواد التي تعزز أداء الجليفوسيت العنصر النشط- حالت دون نمو الخلايا السرطانية في الكبد والرئة والأعصاب البشرية ، في حين أن الجليفوسات كان غير ضار نسبيًا: مبيدات الأعشاب القائمة على الغليفوسات هي مبيدات واسعة الطيف تستخدم على نطاق واسع في العالم .... ولكن في الآونة الأخيرة ، كان هناك…

الصحة العامة لخلايا نحل العسل تتحسن فعليًا في ظل وجود الإنتاج الزراعي.

في دراسة حديثة، وجد باحثون من معهد جامعة تينيسي للزراعة أن الصحة العامة لنحل العسل قد تحسنت في وجود الإنتاج الزراعي، على الرغم من زيادة التعرض للمبيدات الزراعية.
في حين أن التقارير الإعلامية الأخيرة قد أدانت المبيدات الزراعية التي يشيع استخدامها باعتبارها ضارة بصحة نحل العسل، فقد وجد العلماء في جامعة تينيسي للزراعة أن

قامت دراسة بعنوان "تأثير المحاصيل الزراعية وآثار المبيدات الحشرية على السمات البيولوجية لنحل العسل" التي نشرت في عدد حديث من مجلة علم الحشرات الاقتصادية، بتقييم آثار زراعة المحاصيل الحقلية، بما في ذلك الاستخدام التقليدي لمبيدات الآفات، على صحة نحل العسل. أشارت النتائج إلى أن صحة خلايا النحل كانت مرتبطة بشكل إيجابي بوجود الزراعة. وفقا للدراسة، يكافح النحل في منطقة غير زراعية لإيجاد موارد غذائية كافية وإنتاج عدد أقل من النسل.

"لا نقول أن المبيدات ليست عاملاً في صحة نحل العسل. يقول محمد البراقي، الباحث الرئيسي وزميل ما بعد الدكتوراه في قسم علم الحشرات وعلم أمراض النبات بجامعة تينيسي: كانت هناك بعض الأحداث خلال الموسم حيث تسببت تطبيقات المبيدات الحشرية في…

استعمال تربية النحل في تقويم السجناء

مرتدياً قفازات بيضاء وقناع الوجه، وهو يقيس كمية من العسل، في أحد مناحل النحل، يقضي الشاب الألماني (محمد) ذو الأصول المغربية، والبالغ من العمر 24 عاماً، عقوبة السجن في مؤسسة ريمشايد الإصلاحية بولاية شمال الراين فيستفاليا، غرب ألمانيا، وذلك منذ مايو (أيار) 2018.
ويشارك محمد خلال سنوات السجن، في برنامج تربية النحل، الذي تريد به الإصلاحية أن تسلك طريقاً لم يسبقها إليها أحد حتى الآن، ألا وهي تشغيل السجناء بشكل مجدٍ وبتأثير علاجي، مع تقديم شيء من أجل حماية البيئة، باستخدام 3 ملايين نحلة.
ويدعو وزير العدل بولاية شمال الراين فيستفاليا، بيتر بيزنباخ، للاقتداء بهذا النموذج خارج ولايته أيضاً.
ورغم وجود مناحل بشكل متفرق في سجون ألمانية أخرى، فإن ولاية شمال الراين فيستفاليا تتبنى فكرة جديدة، حيث يشارك كثير من المؤسسات في توزيع العمل في المشروع، وهناك تعاون مع محال ومزارعين يسمحون للسجناء في المؤسسة الإصلاحية المفتوحة، بالعمل في حدائق الفاكهة المملوكة لهم.
تعتبر تربية النحل برنامجاً غير مألوف في سجن مخصص للرجال فقط، اعتاد فيه سابقاً شباب غلاظ استعراض عضلاتهم. وكان يورجين كريمر (62 عاماً)، رئيس إدا…

امرأة هندية تسمح لمئات النحلات بالوقوف على وجهها

امرأة هندية تسمح لمئات النحلات بالوقوف على وجهها
15 يونيو 2019
تركت امرأة هندية مئات النحلات تغطى وجهها بشكل مرعب لرفع الوعي بالطبيعة.
وفق لما نشره موقع لايف ليك، تركت امرأة تدعى "جيشا" والتي تعيش في ولاية كيرالا الهندية النحل يغطي وجهها بالكامل داعية الكثيرين للحفاظ على النحل، وظهرت تسير وسط طفليها وزوجها بدون خوف ودون أن تتعرض للدغ.
وقالت أيضا إنها تعد العسل دواء واقيا مسموح للجميع بتناوله، داعية للحفاظ على النحل الذي يعمل على تكوينه، وأضافت أن تربية النحل في فناء كل منزل سيدر دخلا كبيرا على صاحبه وفائدة صحية كبيرة أيضا. تسعى جيشا لدخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية بأكثر عدد نحل يغطيها.